[72 قراءة  ] اليمن الآن -> -> لم يكن المعلم السعودي، ناصر بن عبدالله آل مقبل، يدرك أن سماعه قرع أجراس مدرسته، ستكون آخر لحظات حياته. فحين توجه قبل أيام قليلة إلى مدرسة عمار بن ياسر الابتدائية، بقرية القرعاء بمدينة أبها، ليبدأ مع طلابه في الصف الثالث ابتدائي، درس القرآن الكريم، لم يكن ليتخيل أن تلك